0 حكم في المدح ومكارم الاخلاق

أملك الناس لنفسه من كتم سره
إن الله يحب معالي الأمور ويبغض سفاسفها
إن المقْدِرة تُذْهِبَ الحفيظة
المرء بأصغريه : قلبه ولسانه
إنما سُمِّيتَ هانئاً لتهنأ
إنه نسيج وحده
أولى الناس بالعفو أقدرهم على العقوبة
إياك وما يعتذر منه
بالأرض ولدتك أمك
بِشْرُ الكريم في وجهه يلوح
بيت المحسن عمار
تاج المروءة التواضع
ترك الذنب أيسر من الاعتذار
تمام الصدق الإخبار بما تحمله العقول
تناس مساوئ الإخوان يدم لك وُدُّهُمْ
حُسْنُ الخلق خير قرين
حُسْنُ الخلق يذيب الخطايا كما تذيب الشمس الجليد
حُسْنُ الخلق يوجب المودة
حق من كتب بمسك أن يختم بعنبر
خلقت مُبَرَّأً من كل عيب كأنك قد خُلقْتَ كما تشاء
خير الناس للناس خيرهم لنفسه

لاتوجد تعليقات "حكم في المدح ومكارم الاخلاق"

إرسال تعليق